الرابطة نيوز
الرئيسية / إقتصاد / “فورد” تُطلِق السيارة الأكثر كفاءة بالسوق المغربية‎

“فورد” تُطلِق السيارة الأكثر كفاءة بالسوق المغربية‎

الرابطة نيوز 2020.11.24

كشفت شركة “فورد” للسيارات عن سيارة “فوكس” الجديدة، الأكثر كفاءة من “فورد” على المستوى التقني على الإطلاق، “والتي تم تطويرها من الصفر، لتوفر للعملاء تجربة قيادة ملهمة وموثوقة وبديهية مقارنة بأية سيارة عائلية متوسطة الحجم في المغرب”.

وتأتي السيارة الجديدة، وفق بلاغ للشركة، “بتصميم يضع تلبية تطلعات السائقين في المقام الأول، ويجمع بين الشكل الخارجي الجذاب ومزايا الديناميكا الهوائية الأكثر ريادة ضمن فئتها والتي تمنح السيارة انسيابية قصوى في مواجهة الهواء؛ وتقدم أيضاً مساحة داخلية رحبة ومقصورة مصنوعة بحرفية من مواد ذات جودة عالية”.

وعلى الرغم من التصميم الجديد، يضيف البلاغ، “فقد واصلت “فورد فوكس” انتهاج تقاليدها الممتدة لأكثر من 20 عاماً والتي وضعتها في مكانة رائدة على مستوى تقنيات القيادة، حيث حرصت “فورد” على تطوير أنماط القيادة الجديدة والتي تدخل سيارة فوكس لأول مرة، مع إضافة هيكل سفلي مستقل من الخلف ليضفي مزيداً من الحيوية على شكل السيارة الخارجي؛ ومنظومة نوابض الاهتزاز الحاصلة على براءة اختراع من “فورد””.

وأضاف البلاغ أن خيارات آلية توليد ونقل الحركة في “فوكس” تتضمن محرك EcoBlue ديزل جديد سعة 1,5 لترات الذي يوفر أقصى قدر من الكفاءة في استهلاك الوقود، وناقل حركة أوتوماتيكي ذكي جديد بثماني سرعات يتكيف مع التغييرات في أنماط القيادة ويمكن التحكم فيه باستخدام قرص نقل الحركة الأنيق وسهل الاستخدام.

وفي هذا السياق، قال عبد الوهاب الناصيري، المدير العام لشركة Scama ، أن فورد فوكس الجديدة “هي النموذج الأكثر تجسيدًا لقيم العلامة التجارية في المغرب: المتانة، والقوة، والموثوقية، وقبل كل شيء الديناميكية ومتعة القيادة. وقد سمح هذا أيضًا لطراز فورد فوكس بالصعود إلى قمة منصة المبيعات في قطاع السيارات المدمجة متوسطة الحجم في المغرب لسنوات عديدة، مع حصة سوقية تتجاوز 20 في المائة”.

من جهته، قال أشرف البستاني، الرئيس التنفيذي لشركة فورد بإفريقيا – فورد موتور كومباني: “تحظى سيارة فورد فوكس بشعبية كبيرة في المغرب، لا سيما أنها تتميز بتصميم رائع وتقنيات رائدة تمنح السائقين والركاب تجارب استثنائية، حيث تقدم كل ما يفضله عملاؤنا. وانطلاقاً من الحصة الكبيرة التي تستأثر بها السيارات العائلية متوسطة الحجم في أسواق المغرب، تواصل فوكس تمتعها بأهمية كبيرة بالنسبة لشركة فورد ولعملائنا على حد سواء، الأمر الذي دفعنا إلى بذل جهود هائلة لتطوير طراز جديد كلياً يعد من بين أفضل السيارات التي أنتجناها على الإطلاق”.

وتعتبر فورد فوكس الجديدة “أول سيارة على مستوى العالم مصممة بالاعتماد على منظومة C2 الهندسية الجديدة من فورد، والتي تضمن حماية عالية في حالات الاصطدام؛ ومساحة داخلية أكبر لطرازات فورد متوسطة الحجم دون المساس بالأبعاد الخارجية؛ ودعم الديناميكيات الهوائية المعززة لتحسين كفاءة استهلاك الوقود. وقد استطاعت فورد إطلاق هذه التقنية التي تتميز بالجودة والحرفية، في أعقاب استثمارات بلغت قيمتها 600 مليون يورو لتشييد مصنع فورد لتجميع السيارات في سارلوي في ألمانيا”، يضيف البلاغ.

تصميم يرتكز على احتياجات العملاء

البلاغ ذاته أوضح أن سيارة فورد فوكس الجديدة تمثل نقلة نوعية متطورة في مفاهيم التصميم التي تنتهجها فورد، “فقد أطلقت الشركة فلسفة التصميم المرتكزة على احتياجات العملاء بهدف إثراء تجارب العملاء على كافة الأصعدة، حيث تمزج بين روعة الشكل الخارجي مع المزايا الوظيفية المميزة التي يفضلها السائقون”.

وفي هذا الجانب، قال أمكو لينارتس، مدير التصميم في فورد أوروبا: “كان هدفنا هو جعل فورد فوكس الجديدة إحدى السيارات التي يراها العملاء كأول خياراتهم المفضلة. وتدور فلسفة التصميم الجديدة التي تنتهجها فورد عبر كافة طرازاتها، سواء في تصاميمها الخارجية أو أناقتها الداخلية، حول تأسيس تجارب مميزة تثري رحلة قيادة السائقين وتعزز تفاعلهم مع السيارة في المقام الأول”.

ويتيح زيادة عرض قاعدة العجلات بأكثر من 50 ملم تزويد فورد فوكس بإطارات أكبر حجماً، ويسهم زيادة قطر العجلات بارتفاعها بمحاذاة الصفائح المعدنية. كما يمنح الجزء الخلفي الأقل طولاً من السابق وصندوق التخزين سيارة فورد فوكس الجديدة مظهراً أكثر قوة وتميز. كما يمتاز تصميم الجزء الأمامي من فورد فوكس الجديدة بالبساطة والتناغم ويمنحها حضوراً قوياً؛ فالشبكة الأمامية التي تتفرد بها سيارات فورد تظهر في سيارة فوكس بشكل بارز وبحجم أكبر لتتوسط المصابيح الأمامية ذات الانحناء الأفقي، وهي، كما هو الحال في المصابيح الخلفية، مثبتة عبر زوايا أكثر بعداً نحو الخارج لتضفي على مظهر السيارة الخارجي مزيداً من العرض.

وأصبحت المصابيح الخلفية في فورد فوكس مكونة من قطعتين لتتيح فتحة صندوق أكثر اتساعاً. بينما تضفي المصابيح المعززة بتقنية LED على السيارة طابعاً مميزاً، سواء كان ذلك في النهار أم في الظلام. كما تأتي حروف كلمة Focus لتتوسط المصابيح الخلفية، مما يضفي مزيداً من القوة على تصميم الجزء الخلفي من السيارة.

وتشمل قائمة الألوان، التي يمكن للعملاء الاختيار منها، مجموعة واسعة من الألوان الخارجية؛ من بينها: الأزرق الفاتح (Bleu Island) والرمادي (Gris Magnetic) والأبيض الثلجي (Blanc Glacial) والأزرق الداكن (Bleu Abysse) والرمادي الفاتح (Gris Lunaire) وغيرها الكثير.

كما تواصل فورد فلسفتها الجديدة في التصميم التي ترتكز على تلبية تطلعات العملاء لتمتد إلى المقصورة الداخلية، حيث يمنح تصميمها الفريد للسائقين والركاب مظهراً أكثر جاذبية ومساحة أوسع والمزيد من الأناقة؛ وذلك بفضل الخطوط البسيطة والعصرية واستعمال مواد عالية الجودة التي تعزز ثقة السائقين.

وتتفرد فورد فوكس الجديدة بتصميم ذي لمسات بسيطة أقل تكلفاً تمنح المستخدمين مشاعر الهدوء والألفة، حيث باتت الأبواب الأمامية تنساب بسلاسة خلف لوحة العدادات لتضفي مزيداً من الاتساع والفخامة. وقد استخدمت فورد في صناعة لوحة العدادات العلوية والأبواب من الداخل مواد ناعمة الملمس تعزز إحساس الفخامة والنعومة. وتحفل المقصورة بجواهر خلابة تعكس رونق التصميم العصري الذي تحتفي فيه فورد والمعزز بالزجاج المصقول واللمسات المميزة على غرار الرمح المرصع الذي تضمه لوحة العدادات الموضوعة إلى جانب مقعد الراكب وحواف الأبواب ومخارج تكييف الهواء.

وكما هو الحال في التصميم الخارجي، تتميز الأجزاء الداخلية في مقصورة فورد فوكس الجديدة باحتفائها بعناصر تصميم فريدة من نوعها تضفي على السيارة طابعاً مميزاً. وفي هذا الجانب، أضاف لينارتس: “اختفت من مقصورة فورد فوكس الجديدة تلك التشعبات الكثيرة، حيث كانت تمتزج الأجزاء والمواد المختلفة كلياً. وعوضاً عن ذلك، قمنا باختيار مواد لتضفي مزيداً من التكامل مع بعضها البعض مع تركيز على تعزيز معايير الجودة والفخامة والحرفية”.

سرعة في الاستجابة

وفق بلاغ الشركة، فإن الهيكل المتطور الجديد كلياً والمعزز بتقنيات القيادة المتقدمة في فورد فوكس “يوفر للعملاء تجارب قيادة أكثر متعة وحيوية ضمن فئة السيارات ذات الخمسة أبواب”. وعلاوة على تلك المزايا، تعزز فورد فوكس الجديدة الإرث الذي أرساه الجيل الأول والذي أسهم بإحداث نقلة نوعية في مفاهيم تصميم هذه الفئة من السيارات، حيث برز الإطار الفرعي الجديد المعزول لذراع نظام التعليق الخلفي المزدوج غير متكافئ الطول (SLA) والذي يعمل على تعزيز الراحة واستجابة السيارة لتوجيهات السائق.

وإضافة إلى الهيكل الجديد كلياً، تعد فورد فوكس السيارة الأولى التي يتم تصنيعها باستخدام منظومة C2 الجديدة كليا من فورد “والتي مكنت المهندسين من تعزيز الصلابة وبالتالي الاستجابة. ومقارنة بالجيل السابق من فورد فوكس، فقد تم تحسين الصلابة الالتوائية بالجيل الحالي بنسبة 20 في المائة، كما تمت زيادة صلابة نقاط الربط الفردية في نظام التعليق بنسبة تصل إلى 50 في المائة، مما يقلل المرونة ويعزز من القدرة على التحكم في الهيكل”، يكشف البلاغ الصحافي للشركة.

تقنيات الاتصال والراحة

تتميز المقصورة الداخلية في سيارة فورد فوكس الجديدة بالرحابة وتوفرها على أحدث التقنيات العملية وبكونها متصلة بشكل جيد، فضلاً عن تصميمها المبتكرة واحتفائها بالتقنيات المتقدمة التي تمنح المستخدمين تجربة قيادة تتناغم مع متطلبات حياتهم اليومية.

ويتيح نظام الاتصالات والترفيه SYNC 3 من فورد لأجهزة المستخدمين البقاء على اتصال أثناء استخدام الشحن اللاسلكي، عبر تقنية البلوتوث. ويوفر النظام المعزز بشاشة ملونة تعمل باللمس قياس 8 بوصات يمكن تشغيلها باستخدام النقر والتمرير ومتوافقة مع أنظمة التشغيل Apple CarPlay وAndroid Auto للسائقين إمكانية التحكم في وظائف الصوت والخرائط والتكييف بالإضافة إلى هواتفهم الذكية باستخدام أوامر صوتية بسيطة.

كما تم تجهيز فورد فوكس الجديدة بنظام مكبرات الصوت B&O PLAY الجديد، والذي سيتيح للركاب الاستمتاع بأفضل تجربة موسيقية على الإطلاق من خلال الهواتف الذكية. ويشمل النظام عشرة مكبرات صوت بقدرة W 675، بما في ذلك مضخم صوت 140 ملم مثبت في الجزء الخلفي من السيارة ومكبر صوت متوسط المدى في وسط لوحة العدادات، وقد تمت معايرته خصيصاً بما يتناسب مع هيكل فوكس لتمنح السائقين والركاب أفضل تجربة موسيقية مقارنة مع أي مركبة أخرى، لا سيما سيارات الـ هاتشباك متوسطة الحجم.

بلاغ الشركة ركز على أن تزويد المستخدمين بأفضل مزايا الراحة “يعدّ ركنا رئيسياً في تصميم فورد فوكس الجديدة؛ فركاب المقعد الأمامي سيستمتعون بمساحة واسعة للكتف تبلغ 1421 ملم، كما تم تحسين موضع لوحة العدادات لتوفير مساحة أكبر. بينما تعمل مكابح الركن الكهربائية وقرص تغيير ناقل الحركة الدائري على توفير مساحة أكبر للسائق وراكب المقعد الأمامي. كما عملت فورد على تقليل مساحة الكونسول المركزي في فورد فوكس الجديدة، عن طريق تغيير مكان المفاتيح وعناصر التحكم إلى شاشة تعمل باللمس”.

أما ركاب المقاعد الخلفية، فقد ساهم التصميم المميز لهيكل فورد فوكس الجديدة بمنحهم مساحة إضافية من خلال زيادة طول قاعدة العجلات والأرضية المسطحة. كما تم توفير مساحة إضافية للركبة تزيد عن 50 ملم مقارنةً بالطراز السابق، لتغدو الأفضل في فئتها بمساحة إجمالية تصل إلى 81 ملم. وفي الطراز الجديد، تمت زيادة المساحة المخصصة للكتفين بحوالي 60 ملم مقارنة بالطرازات السابقة. ويتعزز الشعور بالرحابة بفضل تصميم الباب الخلفي الذي يتميز بنوافذ تمتد حتى العمود الخلفي، فضلاً عن السقف البانورامي الذي يمكن فتحه.

خيارات محرك تلبي احتياجاتكم

ستتوفر فورد فوكس الجديدة في السوق المغربية بخيارات تشمل محرك EcoBlue سعة 1,5 لترات يعمل بالديزل ويوفر قوة في الأداء؛ كما عملت فورد على دعم المحرك بنظام التشغيل والإطفاء التلقائي Auto Start-Stop القياسي لتقليل تكلفة التشغيل؛ وناقل حركة أوتوماتيكي جديد بثماني سرعات لانطلاقة أكثر سلاسة.

ويأتي تصميم محركات EcoBlue المتقدمة من فورد والتي تعمل بوقود الديزل والمعززة بنظام شحن توربيني، لتوفير طاقة أعلى وعزم دوران أكبر عند عدد دورات منخفضة في الدقيقة؛ وتوفير كفاءة محسّنة في استهلاك الوقود وأداءً أفضل للسائقين الذين يقطعون مسافات طويلة. ويوفر محرك EcoBlue الجديد بسعة 1,5 لترات قوة تصل إلى 120 حصاناً وعزم دوران يصل حتى 300 نيوتن متر؛ وكفاءة استهلاك بالوقود تصل حتى 3,5 لترات لكل 100 كم وحجم انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون يصل حتى 91 غ / كم، وذلك في طرازات فورد فوكس الجديدة.

أما ناقل الحركة الأوتوماتيكي الجديد ذو الثماني سرعات، فقد تم تصميمه لتعزيز كفاءة استهلاك الوقود وتوفير استجابة أكثر سرعة. كما توفر فورد فوكس الجديدة كفاءة في استهلاك الوقود وتحسينات في انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون بنسبة 10 في المائة، ووفقاً لبيانات فورد، فإنه وبفضل منظومة الديناميكيات الهوائية، فقد بلغ معامل سحب الهواء في فورد فوكس ذات الخمسة أبواب 0.273، لتغدو الأفضل في فئتها.

المصدر- هسبريس

عن Mohamed

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى