الرابطة نيوز
الرئيسية / إقتصاد / الملك محمد السادس يطلق برنامجا للتنمية الحضرية لجعل مدينة أكادير قطبا اقتصاديا

الملك محمد السادس يطلق برنامجا للتنمية الحضرية لجعل مدينة أكادير قطبا اقتصاديا

الرابطة نيوز 2020.02.05

ترأس الملك محمد السادس، مرفوقا بصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن، أمس الثلاثاء، حفل إطلاق برنامج التنمية الحضرية لأكادير (2020-2024)، البرنامج المهيكل الذي يؤسس لمرحلة جديدة في مسلسل التنمية الاقتصادية والاجتماعية لهذه المدينة وتعزيز دورها كقطب اقتصادي مندمج وكقاطرة للجهة ككل.

ويهدف برنامج التنمية الحضرية لأكادير، الذي تناهز كلفته 6 ملايير درهم، إلى الارتقاء بالمدينة كقطب اقتصادي متكامل وقاطرة للجهة وتكريس مكانتها وتقوية جاذبيتها كوجهة سياحية وطنية ودولية، والرفع من مؤشرات التنمية البشرية، وتحسين ظروف عيش الساكنة، لاسيما الأحياء ناقصة التجهيز، وكذا تقوية البنيات التحتية الأساسية، وتعزيز الشبكة الطرقية لمدينة أكادير لتحسين ظروف التنقل بها.

وتحدد الاتفاقية -الإطار المتعلقة ببرنامج التنمية الحضرية لمدينة أكادير (2020-2024)، إطارا للشراكة والتعاون بين عدد من القطاعات الوزارية والجماعات الترابية قصد إنجاز مشاريع البرنامج.

ووقعها كل من وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، ووزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أحمد التوفيق، ووزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة محمد بنشعبون، ووزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي سعيد أمزازي، ووزير الصحة خالد آيت الطالب، ووزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي مولاي حفيظ العلمي.

كما وقعها كل من وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء عبد القادر اعمارة، ووزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة نزهة بوشارب، ووزيرة السياحة والصناعة التقليدية والنقل الجوي والاقتصاد الاجتماعي نادية فتاح العلوي، ووزير الثقافة والشباب والرياضة، الناطق الرسمي باسم الحكومة، الحسن عبيابة.

ووالي جهة سوس -ماسة عامل عمالة أكادير -إدا اوتنان أحمد حجي، ورئيس المجلس الجهوي لسوس -ماسة إبراهيم حافيظي، والنائب الثاني لرئيس مجلس عمالة أكادير -إدا وتنان السيد محمد شكور، ورئيس مجلس جماعة أكادير صالح الملوكي، ورئيس مجلس إدارة مجموعة العمران بدر الكانوني.

وفي ما يلي النقاط الرئيسية في برنامج التنمية الحضرية لأكادير (2020-2024):

– يتعلق الأمر ببرنامج مهيكل يؤسس لمرحلة جديدة في مسار النهوض بدور هذه المدينة كقطب اقتصادي مندمج وكقاطرة لمجموع الجهة.

– تعبئة غلاف مالي بقمية 6 ملايير درهم من الاستثمارات.

– يهدف البرنامج إلى تحويل مدينة أكادير إلى قطب اقتصادي حقيقي ذي تنافسية وجاذبية، وتدعيم إشعاعها الوطني والدولي.

– كما يهدف البرنامج إلى تحسين مؤشرات التنمية البشرية وتحسين إطار عيش المواطنين، ولاسيما بالأحياء ناقصة التجهيز.

– يتوخى البرنامج، أيضا، تقوية البنيات التحتية الأساسية وتحسين انسيابية التنقلات بالمدينة.

– تنفيذ هذا البرنامج يعتمد على آليات الحكامة الجيدة لضمان التتبع الصارم والشفاف لإنجاز ما يتضمنه من أوراش في احترام تام للآجال المحددة.

– تم إعداد مشروع عقد برنامج التنمية الجهوية بين الدولة وجهة سوس-ماسة وفق مقاربة تشاركية.

المصدر- يابلادي

عن Mohamed

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى